2011-03-26

ولم يكتب لي فعلها الا في عام الثورات العربية

بسم الله الرحمان الرحيم 

لست ادري ما الذي جعلني اقرر اخيرا بعد كل هذه السنين التي مضت، وكثير من أصدقائي واحبتي ينصحونني بإنشاء مدونتي الشخصية، منذ ٢٠٠٣ ، وكل يوم افكر في ذلك .. وكلما ظهرت تقنية جديدة تسهل عملية التدوين اقول انها فعلا مواتية وستسهل علي الامر ، لكني سرعان ما ابتعد من ثان، لكن اغلب ما تركني لا افتحها ايامئذ ، كان لدي قراء يتابعون ما كنت اكتب على احد المنتديات المغربية الشهير حينها والذي كنت من مؤسسيه والمشرفين عليه ، فكان هؤلاء القراء يتفاعلون معي بشكل لم يتركني اشعر اني في حاجة الى مدونة شخصية..
هؤلاء القراء  كانوا كاسرة واحدة، ايجابيون يحبون القراءة والنصح والتفاعل .. لان المنتدى اصلا لم يكن يدخله اناس عاديون ... كان مجمع خيرة شباب المغرب ثقافة ودراسة وفكرا وحملا لهموم الوطن الكبير .. 
كنا نحمل بين طيات أجنحتنا الصغيرة أحلاما يعجز الكثير ان يجرأ حتى على ان ينوي ان يحلمها .. كنا نحلم بنهضة الوطن .. في تلك الايام، لن نكن قد احتككنا جيدا بالمجتمع ، ففي الثانوية لا تظهر لك ما يظهر حين تلج سوق العمل.. المغرب الاسود حتى النخاع .. ولاننا لم نكن نعلم فقد تجرأنا على الحلم اكثر واكثر .. وحين بدأنا في وضع مشاريعنا في حيز التطبيق، تفاجئنا ان هناك كثير المسؤولين المغاربة لا يعملون ولا يتركون من يريد ان يعمل يفعل، فأحبطت كل محاولاتنا، مما تركني اترك ذلك المشروع العظيم، واترك اسمه لابحث لي عن ملجأ اخر.. حينها كانت موجة الراب المغربي تتراقص في شوارع البلاد ، فوجدت اين افرغ غضبي ، واين يمكنني ان اعبر عما بداخلي من حنق على وضعينا ... فلم اتردد في انشاء فريق ... 
فكانت افكارنا ثورية ضد ما يعاني منه الشعب المغربي والعربي المسلم ، 
واليوم في هذا العام الثائرة فيه نفوس العرب كتب الله ان افتح هذه المدونة، التي ستكون مجرد دفتر اتحدث فيه معي لكأن لا احد يستطيع ان يقرأ .. أني اكتبني هنا لأقرأني معي...
 بعد تشجيع أحمد المغربي لي بالتدوين
هذ المقال الذي دفعني الى التدوين  في مدونة المغربية

هناك تعليق واحد:

  1. أهلا بك في عالم التدوين
    أكيدة جدا أنك لن تندم على دخوله
    سلاموو

    ردحذف