2011-10-17

أنا المواطن سين .. أسأل : ما أنا ؟؟؟


بسم الله 


سئمت ..
أنا سئمت
 سئمت من السياسة .. سئمت من المغرب وحالاته ..
سئمت ، انا المواطن سين .. سئمت من الشباب وتفاهاته 
لك الله يا صاحب الضمير ..
ليتني استطيع ان ابيعه انا ايضا .. لأرتاح من همي الكبير 
فلا يغمني مرضك يا وطن .. 
ولا يهمني قدرك يازمن 
ليتني استطيع ان اشتري وجوها اخرى غير وجهي .. 
كي انافق حتى المرايا في الصباح 
على عاتقي احمل أربعون ألفا وتزيد
ورائي تقع مدينة النباح .. وامامي ارى مدينة الصياح  
سئمت من الفشل .. سئمت من الامل .. 
من المحاولات و من وجهي 
اعطوني رقم عيادة تجميل 
فسابدل وجهي الذي لا اريد 
لا الروح احلى في زمني انما الاحلى مظهر جميل 
مراتي ايضا صارت لا تطيق رؤيتي 
وكلما نظرت فيها تعكس لي عورتي 
انا المواطن سين .. أسال العالم من أنا ؟؟ 
إن كنت لا اريد ما انا عليه ، فما أنا ؟؟ 
أبدلوا : من ، فينا بــ : ما 
ما أنا ؟؟ 


أيتها الانامل لا تقفي .. 
ان العاقل لا يشتهي موقفي .. 
ولا تنحني او ترتجفي .. 
اكتبي عني انا المواطن سين .. 
بعد عشرين وسبع سنين تخليت عن كل أسئلتي  
فقط لأسأل ما أنا ؟؟ 



هناك تعليقان (2):

  1. وعند نهاية السؤال
    يبقى الجواب معلقا
    فان عرف أحدهم ال ' من أنا '
    تنتهي تلك الأنا


    سلاموووووو

    ردحذف
  2. شكرا اختي مغربية على مرورك المبدع في طرحه المتفلسف في عمقه :)

    ردحذف