2012-09-28

بين ثلاث مدن ...

بسم الله ..

هي ثلاث مدن شاء رب العالمين ان أنتقل بينهم في كل مرة ( زاية مولاي عبد المالك ) على بعد 80 كلم من مدينة الفن السابع حيث ولدت و أكادير حيث عرفت طريق الحق واتبعته، ومراكش حيث كانت أولى هفواتي قبل أكادير وأولى إنجازاتي بعد ورزازات ..
كنت انتقل بينهم لدرجة أني لا اتذكر أصدقاء دراستي الابتدائية والثانوية كباقي التلاميذ الذين يبقون مدة السنوات الدراسية مع بعض ..
أصدقائي هم أولئك الذين تعرفت عليهم في العمل الجمعوي لان الصلة لا تنقطع أبدا رغم الابتعاد عنهم ..
لما كبرت وظننت أني سأستقر في مراكش إلى الأبد .. أنتقل مرة أخرى إلى أكادير ..

سأرحل عن مدينتي مراكش إلى مدينتي أكادير وأراني إن كتب لي الله عمرا طويلا سأستقر في ورزازات لأموت فيها مثل أبي التاقي رحمه الله .
والله أعلم ما تخبئه لي الأيام . 

هناك تعليق واحد:

  1. وفقك الله اخي خالد ونصرك
    لا يهم المكان الذي توجد فيه
    فمكاني إمكاني (مكاني هو الذي انجز فيه اكثر واحس انه يمنحني العزيمة والارادة لاكمال الطريق إلى الحلم)

    ردحذف