2013-03-25

مهما ضاق الحال .. أنا (انت ) بطل

بسم الله



مهما ضاق الحال .. أنا بطل .
مهما اضمحل الجمال من مدننا وغاباتنا .. أفكاري جميلة .
مهما ازددت يا ارض قبحا .. احلامي جميلة ..
ومهما مهما تشوه الواقع .. فارادتي لاصلاحي رائعة وفي احسن حالاتها ..
ان كانت حيلتي ضعيفة لتغيير مرارة العيش وقساوة الحياة .. فلي رب قوي يقويني لأتحمل واصبر وأجتهد حتى أغير ..
هي كلها مجرد افكار إن تركتها سلبية تتمدد وتكبر حتى تشل حركاتي .. وإن أنا حولتها إلى ايجابية فلن يستطيع الجسم إلا ان يتحرك وينتج استجابة لها ..

قل لي من فضلك، هل سبق لك ان رأيت متفاءلا ينام بالساعات ويشاهد التلفاز بالساعات ويضيع الوقت بالأيام ؟ إنهض يا أنا .. إنهض يا أنت ، فلنطرد هذا الكم الضخم من الضجر والملل والتشوهات الاخلاقية من عالمنا .. فلنرسم واقعا أحلى معا .. معا يدينا في أيدي بعض يمكننا ذلك .. بكثرة ما نحن مكتئبون صرنا نرى حتى في الجمل الرائعة تجربة سبتنها فشل أصجابها .. النهضة صارت تحيلنا إلى تجربة فاشلة فصرنا نتجنب ذكرها .. فلتكن تلك تجربة نستفيد منها من أجل تجربتنا نحن .. فلنصنع النهضة .. ولنصنع حياتنا وحياة الجيل الذي سيأتي بعدنا .. ولا نترك لهم فرصة أن يشيروا علينا بالفاشلين كما نرى نحن من سبقونا وتركوا الغرب يصنع وينتج لنستهلك نحن .. فلنشجع بعضنا على الانتاج ..
كن متفاءلا وإن لم تستطع فعلى الأقل لا تكن جزءا من السحابة السلبية التي حلت على سماء الوطن ... 

هناك 3 تعليقات: